أمازيغ بالفيسبوك يعلنون عن احتجاج ببلجيكا تنديدا بما يتعرض له الأمازيغ والأمازيغية بالمغرب

دعت فعاليات من الحركة الأمازيغية بأوروبا إلى الإحتجاج في بروكسيل يوم السبت 08 نوفمبر 2014، للتنديد بممارسات النظام المغربي بداية من الساعة الثانية بعد الزوال أمام سفارة المغرب ببروكسيل.

وحسب الإعلان الذي نشر في مجموعة الفعاليات الداعية للوقفة الإحتجاجية بالفيسبوك، فخلفيات التظاهر سببها ما تعرفه الأمازيغية من حيف وتهميش وتحقير واستهتار، خصوصا بعد قرار وزارة التربية الوطنية التراجع عن تدريس اللغة الأمازيغية في مدارس الدولة المغربية، زيادة على ما يتعرض له الإنسان الأمازيغي من تفقير ممنهج ونزع لأراضيه واستغلال لرأسماله المادي الطبيعي والرمزي الثقافي، نموذج مشروع الجهوية الذي اتهمه الإعلان بتخريب خصوصية الأقاليم التاريخية.

بالإضافة لكون سجون المغرب ما زالت مليئة بالمعتقلين السياسيين ومنهم حميد أوعضوش ومصطفى أوسايا ومحمد جلول، حسب إعلان الفعاليات الأمازيغية بأوروبا التي دعت كل النشطاء والجمعيات ومنظمات الحركة الأمازيغية والحقوقية في كل دول أوربا وشمال إفريقيا إلى الحضور والمساهمة في الشكل الإحتجاجي الذي سيليه لقاء موسع بين المناضلين والمناضلات، لتدارس آليات الرد على الهجمة الشرسة التي تتعرض لها الأمازيغية لغة وثقافة وهوية من طرف ما وصفته بنظام الإستبداد المغربي.

هذا ولم يتسن لموقع أمدال بريس التأكد من هوية الجهات الداعية للوقفة الإحتجاجية ببروكسيل، على الرغم من كون عدد من وسائل الإعلام أوردت بيان الإحتجاج، كما لم يتم تبني ذات البيان بشكل رسمي من قبل أي تنظيم أمازيغي بالخارج.

 

شاهد أيضاً

sans-titre

قضية الغازات السامة بالريف تطرح في منظمة حظر الأسلحة الكيماوية

  عرفت دورة هذه السنة للمؤتمر 21 لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية، الذي تحتضنه مدينة لاهاي ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *