مقتل شاب أمازيغي على يد عرب الشعانبة بغرداية

لقي شاب ميزابي أمازيغي مساء أمس الأحد 30 يونيو حتفه متأثرا بإصابات بليغة على مستوى الرأس، بعد أن تعرض للرشق بالحجارة وهو على متن دراجته النارية بمنطقة بوهراوة في غرداية من طرف محسوبين على عرب الشعانبة.

وأوضح موقع ” الحدث الجزائري” نقلا عن عضو هيئة التنسيق والمتابعة لأحداث غرداية، خضير باباز أن الضحية المدعو “الياسع بن محمد عوف” والبالغ من العمر 17 سنة، فارق الحياة مباشرة بعد الإفطار بمستشفى غرداية الذي نقل إليه على جناح السرعة، عقب تعرضه للرمي بالحجارة ما تسبب في إصابته بجروح خطيرة على مستوى الرأس.

هذا واندلعت مناوشات بين عرب الشعانبة وأمازيغ المزاب الأسبوع الماضي، وأصيب عشرة أشخاص بجروح بمنطقة بريان أثناء الاحتفال بفوز منتخب الجزائر لكرة القدم على كوريا الجنوبية في مونديال البرازيل، وأعقبت تلك المناوشات أعمال عنف.

يشار إلى أن ولاية غرداية بمنطقة مزاب في الجزائر عرفت في الأسابيع الماضية هدوءا ملحوظا بعد توقف الهجمات التي دامت لأشهر طويلة التي كانت تقوم بها مليشيات عرب الشعانبة ضد أمازيغ المزاب، ما أسفر عن عدد من القتلى ومئات الجرحى والمهجرين في صفوف أمازيغ المزاب بالإضافة لخراب مهول وحرق لمئات المنازل والمحلات وحتى المآثر.

وهذا ويواصل أمازيغ المزاب اتهام السلطات الجزائرية باستهدافهم والتواطئ مع مليشيات الشعانبة ضدهم، كما قاموا في وقت سابق بنشر عشرات الصور والفيديوهات التي تظهر بوضوح رجال الأمن الجزائري وهم يحمون ملثمين وأفرادا من عرب الشعانبة ويساندونهم في الهجوم الأحياء الأمازيغية المزابية في غرداية.

أمادال بريس+النهار الجزائرية

شاهد أيضاً

fedraha

أمازيغ يطالبون الاتحاد الأوروبي بالتدخل العاجل في قضية معتقلي المزاب

وجه رئيس التجمع  العالمي الأمازيغي، رشيد الراخا، رسالة إلى الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *