كمال الدين فخار لا زال معتقلا والإفراج عنه مجرد إشاعة

kamalنشرت عدة مواقع إلكترونية فيدوا لكمال الدين فخار وعنونته بالإفراج عن المناضل الأمازيغي المزابي، ومنذ يوم أمس تواصل موقع أمدال بريس مع النشطاء المزابيين، وأكدوا جميعا أن الخبر خالي من الصحة.

وفي نفس الإطار أكد مندوب التجمع العالمي الأمازيغي بالجزائر سكوتي خضير أن كمال لا زال معتقلا ونفى صحة الانباء التي روجت للإفراج عنه، وفي بيان له أورد خضير أنه ومنذ19 أكتوبر 2015 وبعد المحاكمة التي شهدها مجلس قضاء غرداية في حضور أمني مكثف، والتي مثل فيها الدكتور فخار كمال الدين وستة نشطاء حقوقيين في قضية ما يسمى بعيد الزربية 2013، حيث رافع فيها الأساتذة المحامون بكل قوة و أظهروا المعاملات التي مارستها الشرطة وبكل عنصرية، في إلقاء القبض على النشطاء الحقوقين وذلك بعد عرض الفيديو الذي صوره رجال الدرك وهم يتحدثون بألفاظ عنصرية.
وبعد المرافعات من طرف النيابة لم تظهر السلطات الجزائرية ولا دليل على التهم الملفقة ضد النشطاء الأمازيغ المزابيين، من تدنيس للراية الوطنية والكراسي المكسرة المعتمد عليها كلهم أساسية في وقت محكمة الجنح محكمة دليل.

وارتباطا بذات الموضوع أكد سكوتي خضير أنه ولقطع الطريق أمام من يروج بالصور والفيديو في شبكات التواصل الاجتماعي على النات لخبر الإفراج عن كمال الدين فخار، فإنه يؤكد على أنه صور وفيديوهات تعود إلى أفريل 2013 وأن الدكتور كمال الدين فخار وقاسم سوالف وإيابة مصطفى لا زالوا معتقلين في سجن غرداية.

said elferouah

شاهد أيضاً

73-554x220

الحركة الأمازيغية.. سيادة مقاطعة الانتخابات وغياب تام لدعوات المشاركة

من المنتظر أن تجرى بالمغرب يوم غد الجمعة أول انتخابات برلمانية بعد إقرار التعديلات الدستورية ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *