تأسيس جمعية مدرسي الأمازيغية بالسمارة

12394326_901125789973610_1119445195_o

عرفت مدينة السمارة في أقصى الجنوب المغربي صباح يومه الأحد 13 دجنبر الجاري، وفي سابقة من نوعها بالأقاليم الجنوبية،  ولادة أول جمعية خاصة بمدرسي ومدرسات اللغة والثقافة الأمازيغيتن.

واختار المبادرين لهذه المبادرة، اسم “الجمعية الإقليمية لمدرسي الأمازيغية بإقليم السمارة” لتمثيل الأساتذة المهتمين والمتخصصين في تدريس الأمازيغية بالأقاليم الجنوبية، كما اختاروا إبراهيم بن وافغي رئيسا لها، فيما نال أحمد حمي نائبه الأول، وذلك بحضور عدد من  مدرسي اللغة الأمازيغية، بالإضافة إلى عدد من الأساتذة المهتمين.

وتطرق بن وافغي خلال أشغال العام التأسيسي عن أهم الأهداف المسطرة التي ستعمل الجمعية الإقليمية لمرسي الأمازيغية بإقليم السمارة  على تحقيقها، ومن بينها كما جاء في بلاغ توصل “أمدال بريس” بمضمونه، “المساهمة في تنمية شخصية المتعلم (ة) المغربي بواسطة الكفايات المرتبطة باللغة والثقافة الأمازيغيتين في أبعادها المعرفية والوجدانية والاجتماعية والحضارية”، وكذا يضيف البلاغ  المساهمة في توطيد الهوية المغربية القائمة على التنوع، و أن “تقوم الأمازيغية بدورها في عملية التنمية المستدامة،علاوة على إنجاح ورش تعميم اللغة الأمازيغية أفقيا وعموديا مع العمل على تجاوز المعيقات والعراقيل التي تعترض أساتذة اللغة الأمازيغية داخل النيابة وتقديم تصورات حول تدبير ملف تدريس الأمازيغية”.

  كما أوضح الرئيس ابراهيم بن وافغي أن الجمعية  تهدف إلى المساهمة في تكوين مدرسي اللغة الأمازيغية وتنظيم الورشات وكل ما من شأنه الرقي بتدريس اللغة والثقافة الأمازيغيتين على صعيد نيابة السمارة..

أمدال بريس: منتصر إثري

شاهد أيضاً

unnamed

عمر لمعلم: جمعيتنا قدمت عرضا في مؤتمر حظر الأسلحة الكيماوية

 أكد عمر لمعلم،  رئيس جمعية ذاكرة الريف بالحسيمة، أن مشاركة جمعيته ممثلة في شخص   في المؤتمر 21 ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *