حفيدة المقاوم الأمازيغي “الخطابي” تلتحق بالناسا

unnamed2تمكنت العالمة الريفية المغربية أسماء بوجبار من الظفر بمنصب في وكالة الفضاء الأميركية بعد فوزها في مسابقة شارك فيها المئات، لتكون أول امرأة مغربية أمازيغية تنضم إلى وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”

أسماء بوجبار من مواليد 1984 في الدار البيضاء حيث ترعرعت وتلقت تعليمها الأساسي قبل أن تسافر إلى فرنسا لمتابعة دراستها الجامعية، من أم  ذات أصول تونسية، ومن أب ذو أصول مغربية ريفية،  صلاح الدين بوجيبار، وهو ابن محمد بوجيبار صهر محمد بن عبد الكريم الخطابي.

تابعت أسماء بوجيبار دراستها بفرنسا وبالتحديد في مدينة “كليرمون فيران” حيث اشتغلت مدة في مختبر يعنى بالبحث في ظاهرة البراكين، وبعد حصولها على شهادة الماستر في مجال تخصصها، ناقشت أطروحة دكتوراه في جامعة نفس المدينة حول موضوع يعنى بدراسة التوازن الكيميائي بين الغلاف والنواة في سياق تشكل عينة من الكواكب،وهي حاملة لإجازة وماجستير في علوم الأرض ودكتوراه في تكوين الكواكب وتمايز الكواكب، وتضاف التجربة الجديدة مع ناسا إلى سيرة الشابة الذاتية، الغنية بالشهادات العليا والتخصصات والأبحاث الميدانية.

تقرير لقناة الحرة حول أسماء بوجيبار:

شاهد أيضاً

“صوت المرأة الأمازيغية” تقدم دراسة حول تزويج القاصرات

  أكد الأستاذ أنس سعدون، الناشط بنادي قضاة المغرب وعضو المرصد الوطني لاستقلال السلطة القضائية، ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *