تتويج فاطمة بوخريص بالجائزة التقديرية للثقافة الأمازيغية التي يمنحها المعهد

unnamed4444444444

تخليدا للذكرى الخامسة عشرة لخطاب أجدير الذي أعطى، يوم 17 أكتوبر2001، الانطلاقة لاسترجاع اللغة والثقافة الأمازيغيتين لمكانتهما الحقيقية في الدولة المغربية، وكما دأب على ذلك كل سنة، قدم المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية مساء اليوم، جوائز تقديرية لعدد من الفنانين والفاعلين في مجال النهوض باللغة والثقافة الأمازيغيتين، وذلك بالمكتبة الوطنية بالرباط.

وقد عادت الجائزة التقديرية للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، هذه السنة، للأستاذة فاطمة بوخريص، منسقة ماستر اللغة والثقافة الأمازيغية بكلية%d8%b6%d8%b6%d8%b6%d8%b6 الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس بالرباط.

وحصل الكاتب المسرحي سعيد أبرنوص على الجائزة الوطنية للترجمة عن ترجمته لمسرحية “sufuniba” للأديب العالمي فولتير، فيما عادت الجائزة الوطنية للفكر والبحث، للباحثة نجاة النرسي، عن كتابها “Métamorphoses du mythe d’Ounamir, enjeux de production, de réception, et d’imagination“، أما الجائزة الوطنية للإبداع الأمازيغي، فقد فاز بها مناصفة في صنف أدب الطفل، كل من أستاذي اللغة الأمازيغية، إبراهيم بوركي، ومحمد أرجدال.

كما تم توزيع عدد من الجوائز الأخرى في مختلف المجالات الثقافية والفنية من تربية وتعليم وإعلام وسينما ومسرح، تجدون تفاصيلها في العدد المقبل من جريدة العالم الأمازيغي.

أمضال بريس/ كمال الوسطاني

 

شاهد أيضاً

الراخا يرد على جريدة الأسبوع: إننا نعتز بصداقاتنا مع الأكراد ولا نخفي نضالنا من اجل الحكم الذاتي

عادت جريدة الأسبوع في عددها 1357/920 الصادر يوم الخميس 16 فبراير 2017، لتكيل لنا الاتهامات ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *